Plus500 does not provide CFD services to residents of the United States. Visit our U.S. website at us.plus500.com.

تاريخ EUR/USD

عُدِل التاريخ: 26/07/2023

EUR/USD يحظى بتاريخ ثري لأنه يتتبع الطبيعة التنافسية للعلاقة بين الولايات المتحدة وأوروبا. سوف نلخص في هذه المقالة تاريخ زوج العملات EUR/USD لنرى كيف ظهر الزوج وكيف أصبح مهمًا جدًا في عالم الفوركس.

رمزي اليورو والدولار على شاشة.

قبل ظهور اليورو، كانت هناك عدة محاولات لإنشاء اقتصاد أوروبي مشترك مستقر. كانت المحاولة الأولى، في عام 1957، وأطلق عليها اسم المجموعة الاقتصادية الأوروبية (EEC)، وكانت تهدف إلى التكامل الاقتصادي لست دول (ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وبلجيكا وهولندا ولوكسمبورغ)، وحرية حركة الأشخاص والسلع و الخدمات عبر تلك الدول. أصبحت المجموعة الاقتصادية الأوروبية في نهاية المطاف المجموعة الأوروبية (EC) في عام 1993، عند إنشاء الاتحاد الأوروبي الذي تم استيعابها رسميًا فيه.

أما الخُطوة التالية فكانت تطبيق النظام النقدي الأوروبي (EMS). تأسس النظام النقدي الأوروبي (EMS) في عام 1979 كنظام مُنظَّم لسعر الصرف. ظل هذا النظام ساري المفعول حتى عام 1999، وعزز الاستقرار النقدي في جميع أنحاء أوروبا عن طريق الحد من التقلبات الكبيرة في أسعار الصرف بين أعضاء المجموعة الأوروبية. تم استبدال نظام EMS في النهاية بالاتحاد الاقتصادي والنقدي الأوروبي (EMU)، والذي كان مسؤولاً عن إنشاء اليورو.

تم طرح زوج العملات EURUSD (المعروف بالعامية باسم "الألياف") في عام 1999، عندما ظهر اليورو كبديل لعدة عملات أوروبية وطنية منفصلة، وحتى ذلك الوقت، كانت تتم مقارنة كل عملة أوروبية، مثل المارك الألماني والفرنك الفرنسي، بشكل فردي مقابل الدولار. ربما جعل هذا التغيير الفوركس أسهل للمتداولين، حيث سمح لهم بالعمل مع زوج عملات واحد في أوروبا بدلاً من أزواج متعددة من بلدان مختلفة، وقد استند التقييم المبدئي لليورو مقابل الدولار إلى قيمة وحدة العملة الأوروبية، وهي عملة رمزية تستند إلى سلة تحتوي على عملات من عدة دول أوروبية.

على الرغم من طرح اليورو في البداية كوسيلة للمساعدة في تبسيط المحاسبة بين دول منطقة اليورو، لم يتم طرح العملات الورقية والعملات المعدنيَّة باليورو لعامة الناس حتى عام 2002، عندما اعتُمدت الدول الاثني عشر الأولى في الاتحاد الأوروبي اليورو رسميًا. ليس من الضروري للدولة استخدام اليورو لتكون جزءًا من الاتحاد الأوروبي، واعتبارًا من عام 2021، اعتمد 19 فقط من أعضاء الاتحاد الأوروبي البالغ عددهم 27 اليورو عملة رسمية.

بدأ زوج EUR/USD عند 1.1795قيمة، لكنه انخفض بسرعة إلى أدنى مستوى عند 0.8225 في أكتوبر 2000، وقد سجل زوج العملات أعلى مستوى له عند 1.6037 في يوليو 2008 خلال أزمة الرهن العقاري في الولايات المتحدة. ربما يرجع التباين في الأسعار في هذا الوقت إلى الأساليب المختلفة التي اعتمدها الاحتياطي الفيدرالي والبنك المركزي الأوروبي لمكافحة الأزمة الاقتصادية. على سبيل المثال، خلال هذه الفترة، كان الاحتياطي الفيدرالي حازمًا بشأن شراء السندات للمساعدة في تحفيز الاقتصاد الأمريكي. تُعرف هذه العملية باسم التيسير الكمي (QE).

بينما اتبعت الولايات المتحدة سياسة حازمة برنامج شراء السندات، قاوم البنك المركزي الأوروبي التيسير الكمي لعدة سنوات. ربما جعل هذا اليورو يبدو أقوى من الدولار، مما شجع المتداولين على شراء اليورو، مما زاد من اتساع فجوة الأسعار حتى وصلت أزمة الديون السيادية في اليونان إلى نقطة حرجة في أكتوبر 2009، فضعف اليورو مرة أخرى أمام الدولار عندما بدأ البنك المركزي الأوروبي برنامج التسهيل النوعي الخاص به في يناير 2015.

تقلب سعر EUR/USD خلال جائحة COVID-19 نظرًا للأنباء المتعلقة بحالات الإصابة ومعدلات التطعيم. على سبيل المثال، عندما بدأت الحالات تظهر لأول مرة في أوروبا في أوائل عام 2020، ضعف اليورو مقابل الدولار. مع ذلك، انتعش زوج فوركس في النهاية مع تدهور الوضع في الولايات المتحدة.

يعتبر زوج EUR/USD زوج ذو حساسية لعدة أنواع من الأحداث، فنفهم من تاريخه أن السياسات الحكومية مثل التيسير الكمي وأحداث مثل أزمة الديون في اليونان يمكن أن يكون لها تأثير كبير على سعر زوج فوركس هذا، وقد يرغب المتداولين في مراجعة تاريخ تداول EUR/USD من أجل الاستعداد بشكل أفضل لأحداث مماثلة في المستقبل.


احصل على المزيد من Plus500

قم بتوسيع معرفتك

اكتسب رؤى ثاقبة من خلال مقاطع الفيديو والمقالات والأدلة المفيدة التي توفرها أكاديمية التداول الشاملة.

اكتشف +Insights

اكتشف الأكثر رواجًا داخل وخارج Plus500.

جهِز صفقاتك

تساعدك مفكرتنا الاقتصادية على استكشاف أحداث السوق العالمية.

EUR/USD الأسئلة الشائعة

زوج العملات EUR/USD هو زوج عملة الدولار الأمريكي مقابل اليورو، العملة المشتركة لمنطقة اليورو.USD وEUR هما أكثر العملات تداولًا في العالم ، حيث يغطيان أكثر من نصف إجمالي حجم التداول في سوق الفوركس .
يشير زوج العملة إلى عدد الدولارات الأمريكية المطلوبة لشراء يورو واحد. على سبيل المثال ، إذا تم تداول الزوج عند 1.35، فهذا يعني أنك بحاجة إلى 1.35 USD لشراء 1 EUR.

عند تداول عقود CFD يتم تحديد ربحك (أو خسارتك) بالرجوع إلى حركة السعر لزوج العملات. أنت لا تقوم بشراء أو بيع الأصل الأساسي.

من بين العوامل التي تؤثر على حركة سعر EUR/USD هي:

أسعار الفائدة لـ US Fed وEU ECB - تجتمع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)، وهي لجنة داخل نظام الاحتياطي الفيدرالي للولايات المتحدة(اللـ Fed), على أساس نصف شهري، وتتخذ قرارات السياسة النقدية الرئيسية بشأن أسعار الفائدة والاحتياطي النقدي.
تعقد المفوضية الأوروبية، وهي مؤسسة تابعة للاتحاد الأوروبي، عادة اجتماعًا للسياسة النقدية مرة واحدة في الشهر، وهي مسؤولة عن إدارة الأعمال اليومية للاتحاد الأوروبي - وهو أحد أكبر الكتل التجارية في العالم.

على سبيل المثال، تؤدي أسعار الفائدة المرتفعة في الولايات المتحدة إلى خفض عرض الدولار الأمريكي في السوق ، مما يؤدي عادة إلى انخفاض EUR/USD في السوق.
أسعار الفائدة المنخفضة في الولايات المتحدة تزيد من عرض الدولار الأمريكي في السوق، مما يؤدي عادة إلى ارتفاع EUR/USD.

أعداد التوضيف - في أول جمعة من كل شهر، يصدر مكتب الإحصاءات التابع لوزارة العمل الأمريكية ملخص حالة التوظيف للشهر السابق. التقرير، المعروف باسم NFP (قوائم الرواتب غير الزراعية) أو "تقرير الوظائف"، هو إحصاء مؤثر على حالة سوق العمل في أمريكا. وهو يمثل عدد الوظائف المضافة أو المفقودة خلال الشهر الماضي، فضلاً عن التغير في معدل البطالة.
لا تملك منطقة اليورو أرقام توظيف موحدة. ومع ذلك ، فإن نتائج الوظائف وتقارير البطالة للاقتصادات الرئيسية في الكتلة التجارية - ألمانيا وفرنسا وإيطاليا - تميل إلى أن يكون لها تأثير على أسعار صرف اليورو.

التوترات الجيوسياسية وفقدان الثقة - يؤثر عدم اليقين السياسي و/أو عدم الاستقرار بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بشكل كبير على سعر EUR/USD. إن عدم معرفة ما سيحدث للواقع السياسي والاجتماعي والاقتصادي في هذه الكتل التجارية يمكن أن يكون له تأثير نفسي على المتاجرين اليوميين الذين يرغبون في الاستفادة من تغيرات الأسعار في EUR/USD وغيرها من الأدوات المالية الأخرى.

اكتشف المزيد من العوامل التي يمكن أن تُغير أسعار العملات في مقالتنا حول "ما هي الأحداث التي تؤثر على تداول الفوركس".

تتأثر أسعار صرف العملات الأجنبية بالفرق في قيمة العملة أو المنطقة الاقتصادية، مثل اليورو (EUR) مقارنة بعملة بلد أو بلد آخر، مثل دولار الولايات المتحدة (USD).

ويستند هذا الاختلاف إلى شروط التجارة والاستقرار السياسي والأداء الاقتصادي العام بين هذه البلدان أو المناطق، فضلاً عن نموها الاقتصادي وصحتها الاقتصادية وأسعار الفائدة ومعدلات التضخم وميزان المدفوعات (الصادرات والواردات والديون الحكومية وما إلى ذلك).

  • إذا ارتفع USD فإن زوج العملات EUR/USD سوفينخفض.
  • إذا انخفض USD فإن زوج العملات EUR/USD سوفيرتفع.

لمزيد من المعلومات، اقرأ "ما هي العوامل الاقتصادية التي تؤثر على تداول EUR/USD؟"

عندما تتداول عقود CFDعلى EUR/USD من خلال منصة Plus500 فإنك تتمتع بعدد من المزايا مقارنة بتداول EUR/USD مباشرة في سوق الصرف الأجنبي. وتشمل:

  • رافعة مالية أعلى من 1:30
  • هوامش ضيقة
  • بدون عمولات تداول
  • تطبيق جوّال بديهي مع مخططات ومؤشرات فنية
  • خدمة عملاء على مدار الساعة بلغتك

من أجل تداول عقود CFD على EUR/USD، اتبع ببساطة الخطوات التالية:

  1. إذا لم يكن لديك حساب Plus500 بالفعل، فيمكنك إنشاء حساب تداول هنا.
  2. إكمال التسجيل وعمل إيداع
  3. ابحث عن EUR/USD ضمن ‘الأزواج الأكثر تداولاً’ أو اكتب ‘EUR/USD’ في شريط البحث
    * يمكنك إضافة EUR/USD إلى قائمة المفضلات الخاصة بك، من خلال النقر على نجمة المفضلة في شاشة معلومات الأداة.
  4. فكر في إعداد أوامر الإيقاف التي يمكن أن تساعدك في التحكم في المخاطرة.
  5. تحقَّق من الأحداث التي تؤثر على سعر EUR/USD مثل تقارير ولقاءات FOMC, ECB, NFP حول المفكرة الاقتصادية.
  6. افتح صفقة وفقًا للاتجاه الذي تعتقد أن EUR/USD سيتحرك فيه
هل أنت بحاجة للمساعدة؟
الدعم 24/7