أين يمكنني تداول العملات الرقمية المشفرة؟

إذا كنت تتساءل "أين يمكنني تداول العملات الرقمية المشفرة؟" فهذا المقال لك. سنضع الخطوط العريضة للخيارات الرئيسية المتاحة والمتعلقة بتداول العملات الرقمية المشفرة، وكذلك الاعتبارات الواجب مراعاتها قبل فتح حساب تدا

ما الدوافع وراء تداولك للعملات الرقمية المشفرة؟

لكي تُحديد مكان التداول، نحتاج أولاً إلى إلقاء نظرة على دوافعك. على سبيل المثال، إذا كان هدفك هو شراء عملة رقمية مُشفرة بغرض الاحتفاظ بها على لمدة طويلة، ففي هذه الحالة ستحتاج إلى محفظة لتخزين عملتك وستحتاج أيضاً للعمل مع بورصة لتشتري منها. أما إذا كنت تنوي تداول العملات الرقمية المشفرة عن طريق المضاربة على تحركات أسعارها دون شراء الأصل بشكل فعلي، ففي هذه الحالة يكون خيار مزودي عقود الفروقات مثل Plus500 هو الأفضل لك.

شراء العملات الرقمية المُشفرة أم تداولها؟

هناك نوعان من الدوافع الرئيسية لشراء وبيع وتبادل العملات الرقمية المشفرة. الدافع الأول هو: إذا كنت تؤمن بمستقبل هذه الفئة من الاصول على المدى البعيد، وترغب في الربح من خلال تحركات اسعارها التي لا مفر منها؛ لأنها ستصبح أكثر انتشاراَ.

الدافع الثاني هو إذا كنت ترغب في استخدامها كبديل للعملات الورقية. على سبيل المثال ، البتكوين، اللايتكوين اللذان تم تصميمهما لشراء وبيع السلع والخدمات اليومية بنفس الطريقة التي نستخدم بها الدولار أو اليورو أو الجنيه اليوم.

إن العملات المشفرة متقلبة نسبيًا، لا سيما عند مقارنتها بفئات الأصول التقليدية مثل أزواج العملات الأجنبية أو السلع. لذا، يتيح تداول العملات الرقمية المشفرة للمتداول إمكانية الاستفادة من هذه التقلبات. ففي الواقع، متوسط التقلبات اليومية لسوق العملات الرقمية المشفرة أعلى بكثير من سوق الأصول التقليدية، مما يتيح للمتداولين على المدى القصير فرصة أكبر لكسب المال. لكن بالطبع، الجانب الآخر السلبي من ذلك هو أن تحركات الأسعار الأكبر تعني أيضًا خسائر أكبر للمتداولين. فهؤلاء المتداولون يثقون أنهم سيستغلون هذه التقلبات استغلالاً حسناً، ولا يعبئون بتحمل المخاطر، ويرون في تقلبات العملة الرقمية المشفرة هذه فرص لتحقيق الأرباح.

ما هي خيارات تداول العملات الرقمية المشفرة المتاحة لي؟

يتم البيع والشراء الفعلي للعملات الرقمية المشفرة، سواء كان على المدى الطويل أو القصير، من خلال البورصة فقط. ومع ذلك، يُسمى أي شكل من أشكال البيع والشراء لهذه الصول "تداولًا".

وينطبق مصطلح "التداول" بشكل كبير على ممارسة البيع والشراء بشكل متكرر للاستفادة من تغير حركة الأسعار - على سبيل المثال، النموذج الكلاسيكي الذي يقول “شراء منخفض / بيع مرتفع". وفي الأسواق المالية الحديثة، يسمح لك تداول عقود الفروقات أيضًا بالتداول وفقًا للأسعار المنخفضة عن طريق اتخاذ صفقات "بيع".

بورصات العملات الرقمية المشفرة

إذا كنت ترغب في "التداول" بالعملات الرقمية المشفرة كاستثمار طويل الأجل، فسيتعين عليك فتح حساب في بورصة عملات رقمية مشفرة. وبعد ذلك تستطيع شراء وحدات العملة المشفرة التي تُحددها عبر الإنترنت/ ومن ثَم تنقلها لمحفظة العملات الرقمية المشفرة الخاصة بك للاحتفاظ بها، ومن ثَم نقلها مرة أخرى للبورصة حين ترغب في البيع.

منصات تداول عقود الفروقات

وعلى العكس من الاستثمار طويل المدى، إذا كنت ترغب في تداول العملات الرقمية المشفرة على المدى القصير، سيكون من الأنسب لك فتح حساب في مزود خدمة تداول عقود الفروقات، مثل Plus500. فعقود الفروقات هي منتجات مضاربة قصيرة الأمد، لذلك فإن تداول عقود الفروقات للعملات الرقمية المُشفرة، ليس الخيار الأنسب للذين يرغبون في استثمار طويل الأجل.

عملة البيتكوين، الايثيريوم واللايتكوين

الفرق هنا هو أنه عندما تتداول العملات الرقمية المشفرة عبر عقود الفروقات، ففي الواقع أنت لا تقوم بشراء وبيع العملات الرقمية المشفرة نفسها، ولكنك تفتح مراكز بيع وشراء للمضاربة على تحركات أسعارها. فهذا له مزايا كبرى كثيرة إذا كنت تريد التداول على تقلبات الأسعار على المدى القصير.

إذا قمت بشراء وبيع عملات رقمية مُشفرة فعلية، فيجب عليك دفع رسوم للتبادل، وعند الشراء والبيع بشكل مستمر، فهذه الرسوم تُقلل الكثير من أرباحك، أو تُزيد من خسائرك إذا أخطأت التوقيت، كم تتطلب أيضًا بعض الوقت لتأكيد عمليات شراء وبيع العملات الرقمية المشفرة؛ لذلك لن تكون قادرًا على التداول بسرعة إذا أردت ذلك. أما مع عقود الفروقات للعملات الرقمية المشفرة، تستطيع فتح صفقات جديدة بشكل سريع طبقاً لتوقعاتك بخصوص تحركات السوق.

وغالبًا يتم تعويض منصات تداول عقود الفروقات مقابل خدماتها من خلال ما يسمي بالاسبريدـ ـــــــــــــــــــ وهو الفرق بين سعر البيع والشراء للأداة ـــــــــــــــــــــ عادةً تكون قيمة السبريد أقل من رسوم التبادل، حيث أن عقود الفروقات مصممة للتداول اليومي الذي يتوقع فيه أن يُنفذ المتداولون عدة صفقات في يوم واحد. قد يكون هناك رسوم ومصاريف أخرى يتم تطبيقها عند تداول عقود فروقات، طبقاً لما يُقره مزود الخدمة. كما يجب عليك التحقق من الرسوم التي يتم تطبيقها قبل اتخاذ قرار العمل مع مزود خدمة بعينه.

يمكن فتح صفقات عقود الفروقات وإغلاقها بشكل فوري تقريبًا، لذلك يتمكن المتداولون من الاستفادة من تقلبات السوق بشكل سريع. بالإضافة إلى ذلك، وكما ذكرنا سابقًا، فإن تداول عقود الفروقات يعني أن المتداول يمكنه تنفيذ الصفقة عند انخفاض السعر بنفس السهولة التي تكون عند ارتفاع السعر، مما يوفر المزيد من المرونة وفرص التداول.

وأخيرًا، يتيح تداول العملات الرقمية المشفرة من خلال عقود الفروقات للمتداولين استخدام "الرافعة المالية". هذا يعني أنه يمكنهم مضاعفة حجم تداولاتهم الفعلي، اعتمادًا على نظام منصة عقود الفروقات والولاية القضائية ونوع حساب التداول. وعادة ما يتم تعويض مزودي عقود الفروقات عبر الإنترنت من خلال السبريد ــــــــــــ الفرق بين سعر الشراء/ سعر البيع ــــــــــ هذا يعني أنه حتى حركة السعر الصغيرة نسبيًا قد تؤدي إلى احتمالية أرباح كثيرة، وبالطبع وفي المقابل، إذا كان المتداول يتداول بالرافعة المالية فإنه سوف يضاعف خسائره المحتملة أيضًا.

بدء تداول عقود الفروقات للعملات الرقمية المشفرة

إذا كنت تعتقد أن تداول العملات الرقمية المشفرة من خلال عقود الفروقات هو خيارك الأنسب، فعليك بفتح حساب مع مزود عقود فروقات يقدم أدوات العملات الرقمية المُشفرة، مثل Plus500.

الدعم 24/7
هل أنت بحاجة للمساعدة؟
الدعم 24/7