القائمة

كيف تبدأ في تداول عقود الفروقات (CFDs) الغاز الطبيعي

الغاز الطبيعي من السلع التي يزداد عليها الطلب بشكل كبير؛ وذلك لكفاءته العالية في تدفئة المنازل وتشغيل محطات توليد الطاقة ومركبات النقل والمواصلات، وقد دفع هذا الكثير من مُستهلكي الطاقة إلى استخدامه كبديل للنفط، مما أدى إلى زيادة كبيرة في فُرص التداول.

إن تداوُل عقود الفروقات (CFDs) على عقود الغاز الطبيعي الآجلة يُتيح لك التداول على سعر تسليم السلعة. ويُتيح لك أيضًا تداول عقود الفروقات (CFDs) على الشركات المنتجة أو الشركات الناقلة للغاز الطبيعي، حيث يُمكنك المُضاربة على سعر نقل مخزون الشركة، وتحديد توقُعك للسعر، سواء صعودًا أو هبوطًا.

من أكثر الطُرق شيوعًا في تداول الغاز الطبيعي ما يلي:

  • تداول عقود الفروقات (CFDs) على العقود الآجلة - والذي يُتيح لك التداول على سِعر تسليم السلعة .
  • المنتجون - يُمكنك فتح صفقة عقود فروقات (CFDs) على حركة الشركات التي تستخرج الغاز الطبيعي من أبارها.
  • الشركات الداعمة للغاز الطبيعي النظام البيئي- يُمكنك تداول عقود الفروقات (CFDs) على حِصص شركات التنقيب عن الغاز الطبيعي، وكذلك الشركات التي تقوم بنقل الغاز الطبيعي من الآبار وتسليمه إلى المستهلكين.

المتداولون الذين يرغبون في تداول الغاز الطبيعي على دراية تامة بتقلبات السعر الموسميَّة والاستراتيجيات التي يُمكن تنفيذها في التداول على سلعة الطاقة هذه. اقرأ المزيد لكي تتعرف على العوامل التي تؤثر على أسعار عقود الغاز الطبيعي.

ما الذي يحرك سعر الغاز الطبيعي؟

تؤثر المواسم، وتكلفة الاستخراج، واحتياج الصناعة على سعر الغاز الطبيعي.

كانت تكلفة تسييل ونقل الغاز الطبيعي في الماضي تكلفة كبيرة، مما ساعد على تفوق النفط التقليدي عليه من الناحية العملية من حيث سهولة الشحن الدولي، أو حتى في الاستخدام الريفي في الأسواق المحلية، وقد أدى ذلك إلى أن يظل النفط هو المصدر الرئيسي للوقود، مما يَحِد من أسواق الغاز الطبيعي المحلية عالية الكثافة والتي تُتيح بنيتها التحتية من الأنابيب توصيل الغاز الطبيعي مُباشرةً إلى المستهلكين.

تُعد الولايات المتحدة إلى حد بعيد أكبر منتج للغاز الطبيعي في العالم، فهي تمتلك آبار يُستخرج منا 9.8 مليار قدم مكعب من الغاز يوميًا (Bcf / d)، وذلك لتوحيد السوق في سلعة قابلة للتداول ذات سعر موحَّد يُحدده موقع هنري هوب في مدينة إرث، بولاية لويزيانا، في الولايات المتحدة الأمريكية والذي يعمل كمعيار رئيسي لهذا المصدر من الطاقة، وهذا نظرًا لحجم هنري هوب الكبير وقدرته التخزينيَّة بالإضافة إلى موقعه الجُغرافي المُميَّز وقُدرته التصديرية.

  • الطقس-مع أن الغاز الطبيعي يُنتج على مدار العام، يزداد استهلاكه في الولايات المتحدة خلال فصل الشتاء؛ لأنه هو الوقود الأكثر شيوعًا واستخدامًا في تدفئة المنازل خلال الأشهر الباردة، ويُطلق على هذا الموسم اسم "موسم السحب"، وقد سُميَّ هكذا لأن استهلاك الغاز الطبيعي في هذا الموسم يكون أكثر من الإنتاج، مما يؤدي انخفاض الاحتياطيات وبالتالي يرتفع السعر. أما الصيف فيُطلق عليه اسم "موسم الضخ"، وفيه ينخفض الاستهلاك ويتم ملء الاحتياطيات مرة أخرى.
  • العرض والطلب- يُستخدم الغاز الطبيعي بخلاف التدفئة المنزليَّة في تشغيل محطات توليد الطاقة وغيرها، وقد ساعد ظهور المزيد من محطات توليد الطاقة التي تعمل بالغاز الطبيعي عبر الإنترنت على زيادة الطلب على السلعة عالميًا، وبالتالي ارتفعت أسعارها.
  • المُنافسة- تتنافس طاقة الرياح، والطاقة الشمسية، والنفط، ومصادر الطاقة الأخرى مع الغاز الطبيعي على حصة سوق الوقود، مما يؤثر أيضًا على السعر.
صورة بالهاتف المحمول لاسطوانة غاز طبيعي

أسعار توضيحية.

استراتيجيات تداول الغاز الغاز الطبيعي

تمامًا مثل غيرها من السلع كالنفط، الذهب، أو. القمح, يتم تداول الغاز الطبيعي من خلال العقود الآجلة.تساعد هذه العقود المنتجين في التحكُم في إيراداتهم بشكل أفضل، كما تُساعد المُوردين أيضًا في تقليل تكاليفهم وذلك من خلال الاتفاق على سعر الشراء، الذي سيتم دفعه عند التسليم في وقتِ لاحق.

يتم تداول هذه العقود في بورصة شيكاغو التجارية وهي اكبر بورصة لتداول السلع في الولايات المُتحدة الأمريكية

تُتيح منصة Plus500 تداول عقود الفروقات (CFDs) على عقود الغاز الطبيعي الآجلة وخيارات* عقود الفروقات (CFDs).

ولكي يتمكن المتداولون على مِنصة Plus500 من تداول العقود الآجلة أو خيارات* عقود الفروقات (CFDs) يتعيَّن عليهم فتح صفقة بيع أو شراء لأي من العقود المُتاحة

على سبيل المثال، اذا اعتقد أحد المتداولين أن قيمة عقد ما هي أقل من قيمته الحقيقيَّة، يُمكنه فتح صفقة شراء والتي تُعرف باسم "going long"، ثم يجني الأرباح من الفارق ما بين قيمة العقد في وقت شراءه، و قيمته في وقت إغلاق الصفقة.لكن إن قام المُتداول بفتح صفقة شراء ثُم أغلقها على سعر أقل من سعر الشراء ستكون حينها الصفقة خاسرة.

وعلى الجانب الآخر، إن اعتقد أحد المتداولين أن قيمة عقد ما هي أكثر من قيمته الحقيقَّة، يُمكنه فتح صفقة بيع، والتي تُعرف باسم"going short"، ثُم يجني الأرباح من الفارق ما بين سعر فتح الصفقة وأقل سِعر تُغلق عليه الصفقة. ولكن إن ارتفع سعر العقد، ستُغلق الصفقة مُحققة خسائر.

أوقات تداول الغاز الطبيعي

يتم تحديد معايير الغاز الطبيعي من خلال الغاز الطبيعي المُباع من هنري هوب بولاية لويزيانا، في الولايات المتحدة الأمريكية، ويتم تداول السلعة بعدها من خلال العقود في بورصة شيكاغو التجارية (CME).

يتم تداول هذه السلعة بدءًا من يوم الأحد وحتى يوم الجمعة لمدة 23 ساعة في اليوم. هناك استراحة لمدة 60 دقيقة يوميًا بدءًا من الساعة 5:00 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (نيويورك).

مُصطلحات الغاز الطبيعي

MMBTU- مليون وحدة حرارية بريطانية. هذا هو المصطلح المستخدم في قياس مقدار الغاز الطبيعي القابل للتداول.

موسم السحب - وهي الشهور الأكثر برودة والتي يزداد فيها الاستهلاك، ويُسحب خلالها المخزون الاحتياطي من المخازن. يبدأ هذا الموسم من نوفمبر وحتى مارس في نصف الكرة الأرضيَّة الشمالي.

موسم الضخ - وهي الشهور الأكثر دفئًا وفيها يقل الطلب على الغاز الطبيعي ويتم إعادة تعبئة الاحتياطيات. يبدأ هذا الموسم من أبريل وحتى أكتوبر في نصف الكرة الأرضيَّة الشمالي.

الأساس - وهو فرق السعر ما بين موقعي تسليم. قد تكون نقاط الأساس أعلى أو أقل من السعر المتداول ولكنها تستند دائمًا إلى موقع هنري هوب في لويزيانا بالولايات المتحدة الأمريكية.

خطوط الضخ المتوسطة - هي خطوط أنابيب منخفضة السعة تنقل الغاز من مواقع الإنتاج إلى مراكز النقل الرئيسية.

شركات الشحن - وهُم موزعو الغاز الطبيعي الذين يلبون احتياجات الأسواق المحلية.

الآبار المصاحبة - يُستخرج منها نفط به نسبة من الغاز الطبيعي، و يُعتبر الغاز الطبيعي المُستخرج من هذه الآبار منتج ثانوي.

الآبار غير المصاحبة - يُستخرج منها الغاز الطبيعي بشكل أساسي.

Bcf/d - مليار قدم مُكعب في اليوم.

سحابة غاز طبيعي

جذب الغاز الطبيعي للمتداول

لقد أتاح التطور الضخم في صناعة الغاز الطبيعي منذ بِدء استخراجه في عام 2006 لمتداولي عقود الفروقات (CFD) فرصًا للتداول على أسعار أسهم الغاز الطبيعي للشركات المُنتجة والناقِلة، وكذلك العقود الآجلة.

لقد جعلت تقلبات الأسعار الموسمية، والبنية التحتية العالمية الجديدة نسبيًا من مصدر الوقود هذا سلعة يزاد الأقبال عليها بشكل متزايد من قبل المتداولين.

مع أن الغاز الطبيعي ليس سوقًا قديمة مثل سوق النفط، يجد المتداولون فرصًا جديدة في الطلب العالمي عليه وعلى شعبيته. مع زيادة التجارة العالمية لسلعة الطاقة هذه وزيادة كفاءة الشحن، فهناك سبب للاعتقاد بأن التقلبات ستستمر في المستقبل القريب.

*يختلف توافر الأداة باختلاف المُشغَّل.

هل أنت بحاجة للمساعدة؟
الدعم 24/7