القائمة

تاريخ البتكوين

من خلال تاريخ قصير نسبيًا، أصبحت كل من "ساتوشي ناكاموتو"، و"البلوكتشين"، و "البتكوين" من الأسماء المألوفة والتي تُزيد من منظورنا للعملات العالمية،

كما اشتهرت عُملة البتكوين مثل أصولها بتقلبات الأسعار التي غالبًا ما تتصدر عناوين الأخبار وتجذب انتباه المتداولين الماليين، مما أدى إلى خلق عملة رقمية أخرى مثل الإيثيريوم، الريبلXRP، اللايتكوين. حتى أن بيتكوين نفسه له عملات الرقمية أخرى تم إنشاؤها عندما اختارت بعض العقد عدم الترقية إلى البروتوكولات الأحدث، مما أدى إلى إنشاء عملة جديدة من بروتوكولات البتكوين القديمة، مثل البتكوين كاشABC (BABUSD)

متى ولماذا تم إنشاء البيتكوين؟

تم إنشاء البتكوين في عام 2009 كأول عملة لامركزية تعمل على تقنية البلوكتشين.

تم ذكر البتكوين لأول مرة في تقرير نشره شخص يحمل الاسم المستعار "ساتوشي ناكاموتو"، والذي وعد بأن البتكوين ستكون له القدرة على إجراء معاملات غير حكومية، بُناءً على التوقيعات الرقمية والعملات الرقمية بدلاً من الاعتمادات الصادرة عن الحكومة المركزية. العملات الورقية يتم الاحتفاظ بجميع المعاملات في سِجَّل يمكن وصول الجمهور إليه، مما يضمن الشفافية.

المُعدَّنون، الأفراد الذين يتطوعون بطاقة حواسيبهم الشخصية للشبكة لاستمرار تشغيلها، ويتم الدفع لهم بعملة البتكوينويكون لهم رأي في البروتوكولات الجديدة التي يتم تكييفها مع شبكة البلوكتشين، وهذا يُمكنهم من العمل كبنوك مركزية، والبحث عن المصلحة المُثلى للعملة الرقمية كمجموعة.

تتطلب بروتوكولات البتكوين اللامركزية والبلوكتشين تحقُق جميع العُقَد من المعاملة، ولأن أجهزة الكمبيوتر هذه منتشرة في جميع أنحاء العالم ويتم تشغيلها بواسطة أفراد مختلفين، فمن الصعب جدًا اختراقها أو إتلافها.

يعتبر البعض هذا نظامًا آمنًا وقد استحوذ على اهتمام الجميع منذ إنشائه. كانت هناك أوقات - عام 2017 - قفزت فيها عملة البتكوينبنسبة 740 ٪ في 5 أشهر، ووصلت إلى 19,807 دولارًا قبل أن تنخفض بنسبة 69 ٪ إلى 5967 دولارًا.

يعتقد الكثيرون رغم شهرة البتكوين بين المتداولين نظرًا لتقلُب أسعارها، أن هذه العملة الرقمية الرائدة وُجِدت لتبقى.

خريطة عالمية تتوسطها صورة للبتكوين.

كيف يختلف البتكوينعن العملات الرقمية الأخرى؟

في حين أن البتكوين هي العملة الرقمية الأصلية، فقد تم إنشاء عملات أخرى، ومع ذلك تظل البتكوين هي العملة الفريدة في نوعها في كثير من الاستخدامات.

طُوَّرت

استخدامات العملات الرقمية أخرى منذ عام 2009 وكذلك إمكانية إدارتها الاقتصادات الرقمية. فقد تم التركيز على تطوير العقود والخدمات الرقمية التي تقبل الدفع باستخدام عملاتهم الرقمية المحددة.

ظلت البتكوين شكلاً من أشكال العملات عبر الأنظمة الأساسية. يمكن استخدام هذه العملة الرقمية لإجراء عمليات شراء في أي مكان في العالم حيث يتم قبولها، دون أن تكون محدودة للاستخدام على منصات خاصة بالبتكوين فقط.

في عام 2020، تصدرت البتكوين عناوين الصحف عندما أعلن بنك "باي بال" أنه سيعتمد هذه العملة الشائعة الاستخدام كوسيلة دفع على منصته.

التعدين

يتم تشغيل التكوين بواسطة الأفراد الذين يستغلون أي مساحة على حواسيبهم ويحولونها إلى حقل كامل للسيرفر لإبقاء السِجَّل نشطًا والتحقق منه.

وفي المقابل، يتم منح المعدنين كمية محددة مسبقًا من البتكوين مقابل عدد المعاملات التي يوافقون عليها. مع إنشاء المزيد من البتكوين، توجد فعاليات Halving المضمنة في البروتوكول والتي تتم في كل مرة تُعالج فيها 210,000 كتلة.

ويُطلق عليها اسم "فعاليات التخفيض للنصف" لأن كمية عملات البتكوين التي يتم منحها للمُعدِّن لمعالجة الكتلة تصبح النصف عند تجاوز هذه الحدود.

وفي المُقابل، في الريبل(XRPUSD) يتم إتلاف بعض العملات كلما تم التحقق من معاملة جديدة، مما يسمح بالدفع لمدققيها بأي شكل من أشكال الدفع التي يفضلونها.

التحقق

تتطلب شبكة البتكوين أن تكون جميع العقد النشطة قادرة على التحقق من نفس المعاملة ومشاركة السِجَّل الخاص بها مع جميع مستخدمي الشبكة الآخرين، وهذا يحافظ على شفافية النظام وصعوبة اختراقه

في حين أن هذا ليس حِكرًا على البتكوين، إلا أنه شيء قامت به العملات الرقمية الأخرى، مثل الريبلXRP، حيث خففت من شروطها من أجل تقليل وقت المعالجة.

أحد أهم سلبيات البتكوين هو استغراق وقت طويل في التحقق، والذي قد يستمر في المتوسط نحو 10 دقائق. بالمقارنة، تستغرق شبكة الإيثيريوم حوالي 13 ثانية ، بينما تستغرق الريبلXRP حوالي 4 ثوان للتحقق من المعاملات.

التوافر

يبلغ الحد الأقصى لعملة البتكوين21 مليون قطعة نقدية يمكن تعدينها أو إنشائها. بمجرد بلوغ هذا الحد، لا يمكن إنشاء المزيد من البتكوينوسيتمكن المعدَّنون من تحصيل رسوم المعاملات لعملهم.

وبالمقارنة مع الإيثيريوم(ETHBTC) نجد أن الإيثيريوم ليس له عدد مُحدد من العملات التي يمكن تعدينها، بينما أنشأت شبكة الريبلXRP مليار قطعة نقدية عند بدايتها، ويتم إتلاف مبلغًا صغيرًا مع كل معاملة.

ورغم وجود اختلافات بين كل نوع من أنواع العملات الرقمية، تظل عملة البتكوين الأداة المفضلة للمتداولين. جميع العملات الرقمية متقلبة للغاية، وتخضع لعوامل السوق المختلفة.

*الخضوع لتوافر المُشغل.

هل أنت بحاجة للمساعدة؟
الدعم 24/7