القائمة

ألية عمل البتكوين

البتكوين هو شكل من أشكال العملة الرقمية التي يمكن استخدامها في دفع ثمن السلع والخدمات في أي مكان يقبل البتكوين، وهذا مشابه تمامًا للعملات الورقية، مثل الدولار الأمريكي (USD/JPY)، والجنيه الإسترليني(GBP/USD)، واليورو(EUR/GBP), وغيرها من العملات الأخرى التي يتم تداولها.

يقوم البتكوين على نظام غير مركزي ولا تتم مراقبته من خلال بنك مركزي ليُقر بموثوقيته وشرعيته مما يعني أنه لا يوجد نظام مركزي يتحكم في العملة، ولكن، توفر مجموعة من الأفراد المستقلين طاقة حواسيبهم (العُقد) لمراقبة ومراجعة المعاملات والموافقة عليها.

ما هي البلوكتشين؟

يشير مُصطلح البلوكتشين إلى آلية العمل التي تتبعها العديد من العملات الرقمية للتحقق من أن المستفيد هو المالك الشرعي للعملة، وتقوم البلوكتشين بذلك عن طريق الاحتفاظ بسجَّل حسابات مدون به تحرُكات كل عملة عند انتقالها من مالك إلى مالك آخر. كما تضمن الموافقة على كل معاملة توافُق الحركات مع بروتوكولات الشبكة.

تتمتع جميع العقد المستقلة بإمكانية الوصول إلى السجلات التي تحتوي على معلومات حول مَن يمتلك العملة في أي وقت مُحدد. يُشار إلى كل معاملة أو حزمة بيانات باسم "كتلة" ويمكن للسجل ربطها جميعًا معًا بترتيب زمني. لقد أصبح البتكوين مرتبط بتقنية "البلوكتشين'' لأنه يستخدم منهجيات البلوكتشين للحفاظ على شفافية النظام ومصداقيته.

لقطة من شاشة هاتف لتداول البتكوين على منصة Plus500.

أسعار توضيحية.

طريقة تداول

يُفضل العديد من المتداولين تداول العملات الرقمية ومنها البتكوين؛ لأنها أدوات متقلبة وتنطوي على تقلبات غير متوقعة . قد يفضل مُتداولي المدى الطويل شراء الأصل الأساسي، على أمل زيادة قيمته بمرور الوقت، بينما يفضل الآخرون تداول العقود الفروقات (CFDs).

امتلاك البتكوين

مثل امتلاك الذهب أو الفضة أو أي مخزن آخر للقيمة، وهُنا يتكهن المالك بأن سعر السلعة سيرتفع في المستقبل.

يتعرض مالكو البتكوين لمخاطر طويلة الأجل من خلال افتقارهم إلى البيانات التاريخية التي تُساعِدهم على التنبؤ بما إذا كانت عملتهم ستحتفظ بقيمتها في المستقبل أم لا. بالإضافة إلى ذلك، يحتاجون إلى تخزين عملتهم الرقمية في محفظة رقمية مقبولة. فبمجرد رغبتهم في إجراء عملية شراء أو بيع عملاتهم ، عليهم بالذهاب إلى السوق المفتوحة، والتأكد من أن لديهم كلمة المرور المناسبة لمحفظتهم.

عقود الفروقات (CFDs) على البيتكوين

لا يحتاج المتداولون مع عقود الفروقات (CFDs) إلى امتلاك الأصل الأساسي. بل يمكنهم استخدام منصة تداول لفتح صفقات بيع أو شراء على تحركات أسعار البتكوين. يستطيع المتداولين من خلال تداولهم مع Plus500 فتح صفقات برافعة مالية، والاستفادة من تعرُض أكبر دون دفع عمولة.

على سبيل المثال، إذا اعتقد المتداول أن سعر البتكوين سيرتفع، فيمكنه فتح صفقة "شراء" باستخدام عقود الفروقات على البيتكوين، ومع أنه لن يمتلك أي عملة بيتكوين في هذه المعاملة، يُمكنه الاستفادة من حركة سعر العملة، إذا ارتفع السعر عن القيمة التي تم فتح عندها الصفقة، وفي المُقابل، سيخسر إذا انخفضت قيمة البتكوين إلى ما دون القيمة التي تم عندها فتح الصفقة.

من ناحية أخرى، إذا كان المتداول يعتقد أن قيمة البتكوين ستنخفض، يمكنهم الاستفادة من ذلك أيضًا. من خلال فتح صفقة "بيع" يُمكنه الاستفادة من الحركات السلبية لعملة البتكوين. على سبيل المثال، إذا فتح متداول صفقة "بيع" بيتكوين من خلال عقود الفروقات وكانت قيمة البتكوين16,000 دولار، ثُم انخفض السعر إلى 15,900 دولار، يمكنه إغلاق الصفقة دون الحاجة إلى البحث عن مشترٍ، ويكون قد حقق ربح قدره 100 دولار، وفي الوقت ذاته، إذا فتح صفقة "بيع" بنفس المبلغ ولكنه يُغلقها عندما يرتفع السعر إلى 16,100 دولار ، فسيخسر 100 دولار.

سحابة كلمات تحتوي على مُصطلحات متعلقة بالبتكوين.

معلومات حول تداول البيتكوين

يتمتع المتداولون الذين يتداولون البتكوين مع Plus500 بتداول هذه العملة وغيرها من العملات الرقمية على مدار 24 ساعة في اليوم.

إن ضمان الوصول المستمر إلى سعر هذه العُملة في الوقت الفعلي يمكن التداولين من فتح وإغلاق الصفقات بثقة دون القلق بشأن المحافظ الرقمية، أو قلة المشترين في السوق.

في حين أن العديد من العملات الرقمية، مثل الإيثيريوم و الريبل XRP ارتفعت شعبيتها منذ سك البيتكوين، لم تصل أو تقترب أي منها إلى قيمة البتكوين المرتفعة. إن تاريخ البتكوين القصير مليء بالمضاربات، والارتفاعات السريعة العالية، والانخفاضات العميقة، وعلى المتداولين أن يكونوا على دراية تامة بالطبيعة المتقلبة لجميع العملات الرقمية وأن يظلوا يقظين لتحركات الأسعار من أجل صفقاتهم المفتوحة.

*الخضوع لتوافر المُشغل.

هل أنت بحاجة للمساعدة؟
الدعم 24/7